رئيس رابطة المجالس الاقتصادية الاجتماعية العربية :هدفنا النهوض الاقتصادى والاجتماعى العربى كخطوة لمكافحة العنف والارهاب..وسنعمل جاهدين على تنفيذ قرارات مؤتمر العمل العربي الأخير

تهدف رابطة المجالس الاقتصادية والاجتماعية العربية إلى تحقيق معدلات نمو مرتفعة بالاضافة الى توفير مناخ الاستقرار لبلدانها، خاصة بعد أن اصبح نشاط هذه المجالس ضمن انشطة

منظمتي  العمل العربية والدولية، والتى تضم فى عضويتها أطراف العمل الثلاثة العمال وأصحاب العمل والحكومات لعمل حوار مجتمعى والمشاركة بوضع رؤيتها الواقعية والفنية فى جميع مشروعات القوانين والتشريعات ذات الصلة بالنواحى الاقتصادية والاجتماعية. ويتولى رئاسة الرابطة حاليا اللبناني روجيه نسناس الذى اشاد بقرار القيادة السياسية الصعب للبدء فى برامج الاصلاح الاقتصادى التى اوشكت على ان تؤتى ثمارها قريبا، وثمن التجربة المصرية التى اعادت مصر، خلال وقت قصير، الى خريطة الاستثمار العالمية رغم ما تواجهه من صعاب وتحديات.. وكان هذا الحوار:

* ما الهدف من إنشاء رابطة المجالس الاقتصادية والاجتماعية العربية؟

**تم إنشاء الرابطة من اجل تفعيل الحوار بين شرائح المجتمع من اصحاب العمل، والعمال، وشرائح المجتمع ومساهمة مع الدولة بما يتناسب مع سياستها اقتصادياً واجتماعيا، فالدولة تدرس مشروعا اجتماعيا تحيله للرابطة لابداء رأيها.. وبهذا نسهل دور الدولة فهناك نحو72 مجلسا بالعالم كله، وهى مجالس دستورية.وتهدف الرابطة الى المساهمة فى نشر ثقافة المجالس الاقتصادية والاجتماعية فى البلدان العربية التى لم تكن بها مجالس اقتصادية حتى نستطيع التعاون أكثر بالمجتمعات العربية ونستفيد بخبرات بعضنا البعض، والتعاون مع المجالس الاوروبية والدولية للاستفادة من خبراتهم، والتبادل التجارى بين الدول وفتح مجالات للاستثمار الذى يحقق الامان الوظيفى للعمال ويشجع اصحاب رءوس الاموال.لتحقيق معدلات نمو مرتفعة، بالاضافة الى توفير مناخ الاستقرار لبلدانهاخاصة بعد اصبح نشاط هذه المجالس ضمن انشطة منظمة العمل الدولية التى تضم فى عضويتها أطراف العمل الثلاثة العمال وأصحاب العمل والحكومات لعمل حوار مجتمعى.وكان اول تلك المجالس الاقتصادية الاجتماعية قد انشئ بلبنان الاردن وفلسطين عام 2000، فهذه الدول اسست مجالس اقتصادية واجتماعية، والتى تحضر الاجتماعات الاوروبية والعربية والدولية، هذه المجالس جعلتنا نفكر فى ان نوحد الكلمة العربية وقررنا تأسيس رابطة وساهمت منظمة العمل العربية فى اجتماعنا بشرم الشيخ بالقاهرة منذ عامين فى هذه الفكرة، وتم اعلان الرابطة وتأسيس المجلس بالرباط العام الماضى، ومن ثم عقدنا أول مجلس ادارة بالجزائر، حيث قررنا أن يكون المقر الرئيسى بالجزائر.

*ما هو دور الرابطة ؟

**عمل دراسات وتنظيم مؤتمرات حول موضوعات عربية اقتصادية اجتماعية مع التركيز على تفعيل النهوض الاقتصادى والاجتماعى العربى الذى بات ضروريا للنجاح الكامل فى مكافحة العنف والارهاب، ولتوطيد قيم الأمان والتقدم والسلام فى بلداننا العربية.

*هل توجد مجالس اقتصادية واجتماعية فى كل الدول العربية؟

*كانت اهم توصيات مؤتمر خارطة الطريق إنشاء مجالس اقتصادية واجتماعية فى الاقطار العربية التى لم تنشأ فيها وذلك لتتولى تفعيل الحوار والتشاور بين جميع مكونات المجتمعات العربية، العالم، لاسيما الجمعية الدولية للمجالس الاقتصادية والاجتماعية والهيئات المماثلة لها، واللجنة الاقتصادية والاجتماعية الاوروبية وتلك الناشطة فى الفضاء المتوسطى، وذلك للافادة من الخبرات الدولية التى تساعد على حل المعضلات فى المجتمعات العربية .كما ان الرابطة ستكون سنداً لمنظمة العمل العربية، وللمجلس الاقتصادى العربى فى جامعة الدول العربية، كما ستكون الدعامة لكل مجلس اقتصادى واجتماعى فى أى قطر وتقدم الدراسات والحلول الكفيلة لتحسين اوضاع هذه المؤسسات، وفى هذا الاطار تشكل السياسة الاجتماعية ضرورة لدعم مستوى المعيشة للفئات ذات الدخل المتواضع، التعليم الرسمى، ومعالجة البطالة.كما ان الاستقرار الأمنى داخل البلد يعد شرطا ضروريا لتطوير الانتاج المحلى، ولابد من استقرار المنطقة المحيطة بهذا البلد، فالانتاجية تتراجع بغياب الأمن والاستقرار، كما تتراجع الانتاجية ايضاً من جراء تراجع الطلب فحركة التصدير على الانتاجية، كل ذلك يدفع المستثمرين الى التوظيف فى العقارات وفى مراكز المال وتتطور الانتاجية بفضل تحسين الاجراءات الادارية، وابتكار الوسائل الاكثر فعالية لتحسين النوعية وتخفيض التكاليف بما فيها البيروقراطية التى تجر إضافة الوقت فى إجراء المعاملات، مؤكداً أهمية الاتجاه الى أخذ تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والى تحديث الادارة واعتماد اللامركزية التى تؤدى الى تحسين انتاجية الادارات المحلية ومؤسسات الانتاج .

*هل يتعارض نشاط المجلس الاقتصادى والاجتماعى العربى مع نشاط منظمة العمل العربية ؟

**اطلاقا،ً بل هو داعم للدور القوى الذى تقوم به المنظمة من خلال تقديم رؤية موضوعية لتنفيذ الخطط والبرامج التى تقرها المنظمة، واننا من خلال مشاركتنا فى مؤتمر العمل العربى الذى عقد برعاية الرئيس عبد الفتاح السيسى، وبحضور وزراء مصر سنعمل جاهدين على تنفيذ قرارات المؤتمر عن طريق تكثيف الدعوة على ما قرره المؤتمر بشأن النهوض بالتدريب المهنى باعتباره استراتيجية أساسية للتنمية المستدامة حتى عام 2030 فى الوطن العربى.

Follow Us