النقابة العامة للعاملين بالبناء والأخشاب فى مصر تصف قرار إدارة"أسمنت طرة" بغلق الشركة ومنح العاملين أجازة اعتيادية إجبارية بـ"الجائر".."الجمل":القرار مخالف لأحكام المواد 47 و 48 و 197 من قانون العمل 12 لسنة 2003

وكالة أنباء العمال العرب:وصفت النقابة العامة للعاملين بالبناء والأخشاب، برئاسة عبد المنعم الجمل، قرار إدارة شركة أسمنت طره بغلق الشركة ومنح العاملين أجازة اعتيادية إجبارية بـ"الجائر".
وأكد عبد المنعم الجمل، رئيس النقابة في تصريحات صحفية ، أن قرار الشركة بمنح العمال أجازة

تخصم من رصيد الأجازات مخالف لأحكام المواد 47 ، 48 ، 197 من قانون العمل 12 لسنة 2003. وقال رئيس النقابة "قرار الشركة خاطئ، ويأتي في إطار استمرارا مسلسل الاضطهاد والظلم ومحاولة تدمير وتخريب الشركة تحت مرأى ومسمع وعلم الحكومة المصرية ممثلة فى الشركة القابضة للصناعات المعدنية والتى تملك 33 % من أسهم الشركة".
وتساءل "الجمل" إلى متى صمت المسئولين والغضب يملأ صدور العاملين؟، قائلا "نخشى من أن تخرج الأمور عن السيطرة". وأضاف "الشركة في قرار الغلق قالت أنها تخشي علي العاملين، في حين أن العاملين هم احرص الناس على شركتهم فإذا ما قامت اللجنة النقابية ومعها جموع العاملين بالمطالبة بحقها فلا يكون الطبيعي أن ترد الشركة بمنح جميع العاملين إجازة خصما من رصيد إجازاتهم الاعتيادية".
وأوضح أن قرار الإغلاق ومنح العاملين أجازة تخصم من رصيد الأجازات "تلاعب" بنصوص القوانين السارية، على نهج "ولا تقربوا الصلاة"، دون الرجوع للجنة النقابية التى حددتها المادة 197 من قانون العمل 12 لسنة 2003 والذي يجعل من هذا الغلق مخالفة صارخة للقانون. وأكد "الجمل" أن غرض الشركة من هذا الإغلاق كسر إرادة العاملين، إلا أن اللجنة النقابية والعاملين من حولها والنقابة العامة لن تكسر إرادتهم أى قوة على وجه الأرض، مناشدا الدولة وكافة المسئولين بسرعة التحرك لمنع تدمير وتخريب واحدة من القلاع الصناعية المصرية فى البلاد.

Follow Us